القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار الاخبار

عودة الهدوء الى مدينة القصرين

Partager




 
عادت الحياة الى نسقها الطبيعي  اليوم الخميس بمدينة القصرين التي استرجعت الهدوء بعد أن تمكن  أعوان الامن والجيش الوطنيين من السيطرة على الوضع المضطرب  والتصدي ليلة البارحة لمرتكبي أعمال الشغب التي شهدتها المدينة  أمس .

وتحسبا لاي طارئ، تمركزت اليوم وحدات الجيش والامن بأعداد هامة  أمام السجن المدني محور الاحداث وكذلك امام المؤسسات العمومية  وبالشوارع الرئيسية للمدينة .

وقد عقد والي الجهة صباح اليوم جلسة طارئة مع عدد من اعضاء  المجلس الوطني التاسيسي بالجهة وممثلين عن عائلات الشهداء  والجرحى وبعض من مكونات المجتمع المدني تمت خلالها الدعوة الى  الى المساهمة في تهدئة الاوضاع والتحسيس بضرورة المحافظة على  ممتلكات ابناء الجهة وامنهم وسلامتهم .

يذكر ان أحداث الشغب بالقصرين انطلقت خلال مسيرة سلمية نظمها عدد  من أهالي مدينة القصرين أمس الاربعاء احتجاجا على قائمة الشهداء  التي تمت تلاوتها الثلاثاء الماضي في الجلسة الافتتاحية للمجلس  التأسيسي والتي تم الاقتصار فيها حسب المحتجين على ذكر 7 أسماء  من جملة 23 شهيدا من أبناء ولاية القصرين إبان أحداث الثورة، مع  ضم قائمة شهداء الجهة إلى قائمة شهداء ولاية سيدي بوزيد .

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

التعليقات

recentcomments

أخر المواضيع