Statistiques

Ar1web

مرحباً !

اشترك معنا

التعليقات

recentcomments

الأكثر زيارة

اتصل بنا الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

أخر المواضيع

البريميرليج | وست هام المنقوص يدفع ثمن الانتصار السادس تواليًا لليونايتد

واصل مانشستر يونايتد سلسلة نتائجه الممتازة في الدوري الإنجليزي مؤخرًا بعدما هزم وست هام في عقر داره محققًا انتصاره السادس على التوالي ورافعًا رصيده إلى 39 نقطة يتساوى بها مع توتنهام الذي سيُواجه تشيلسي غدًا الثلاثاء، فيما توقف رصيد المطارق عند النقطة الـ22 وقد توقف رصيدهم من النقاط في المباريات الخمسة الأخيرة عند 9 بثلاثة انتصارات وخسارتين.



وحقق اليونايتد نصره الجديد بهدفين دون رد أحرزهما خوان ماتا وزلاتان إبراهيموفيتش في الشوط الثاني من اللقاء الذي شهد شوطه الأول طرد سفيان فيجولي جناح وست هام ومنتخب الجزائر.
وبدأ اللقاء بشكل هادئ بين الطرفين مع أفضلية طفيفة لأصحاب الملعب الذين سنحت لهم فرصة التقدم عبر مانويل لانزيني لكن ديفيد دي خيا تصدى لمحاولته، وعند الدقيقة الـ14 قطع الحكم مايك دين هذا الهدوء بقرار عنيف ضد وست هام تمثل في طرد جناحه سفيان فيجولي عقب تدخله المتهور ضد فيل جونز، وهو القرار الذي من المتوقع أن يُثير الكثير من الجدل في صحافة الثلاثاء في إنجلترا.

النقص العددي منح مانشستر يونايتد فرصة انتزاع الأفضلية ووضع مستضيفه تحت الضغط والمبادرة بالمحاولات الهجومية الجيدة، لكنه لم يستطع الوصول لدرجة الخطورة المطلوبة سوى عند الدقيقة 36 حين مرر هنريك ميختاريان تمريرة عرضية ممتازة تابعها أنتونيو فالنسيا لكن الحارس دارين راندولف تصدى للكرة بامتياز قبل أن يُعيدها جيسي لينجارد للمرمى لكن القائم قام بواجبه تجاه أصحاب الملعب وحرم الضيوف من هدفهم الأول.
وبعدها بدقيقتين أهدر زلاتان إبراهيموفيتش فرصة جيدة لليونايتد بعدما فشل في استغلال تمريرة زميله الأرميني البينية الممتازة في عمق دفاع وست هام، إذ سدد السويدي الكرة لأعلى المرمى بشكل غريب.
وكما بدأ لانزيني فرص الشوط الأول أنهاها بتسديدة رائعة من حدود منطقة الجزاء لكن دي خيا ارتدى قفاز الإجادة مجددًا وتصدى للكرة مخرجًا إياها لركنية لم تسفر عن شيء ليُطلق الحكم صافرته معلنًا نهاية الفترة الأولى بالتعادل السلبي.
ولزيادة الزخم الهجومي لفريقه، بدأ جوزيه مورينيو الشوط الثاني بإخراج الظهير الأيسر ماتيو دارميان وإشراك الجناح خوان ماتا، وبالفعل استحوذ الفريق على الكرة بشكل ساحق خلال الدقائق الأولى للشوط الثاني حتى وصلت نسبة الاستحواذ عند الدقيقة 56 لـ75% لصالح اليونايتد لكن مع أفضلية لدفاع وست هام في نصف ملعبه ونجاحه في إبعاد الخطر عن مرماه، ولذا تدخل مورينيو مجددًا وأشرك ماركوس راشفورد بدلًا من لينجارد.
الرقم السابق ذكره عن استحواذ اليونايتد الهائل على الكرة لم يمنع كون الفرصة الأولى الحقيقية في الفترة الثانية كانت لصالح رجال سلافين بيليتش بعد تمريرة بينية متقنة من لانزيني وضعت زميله المهاجم ميشيل أنتونيو وجهًا لوجه مع دي خيا والذي تفوق في تلك المواجهة وحافظ على التعادل لفريقه صاحب القميص الأبيض في ملعب لندن.
 بعدها بدقائق قليلة وتحديدًا عند الدقيقة 63 نجح البديل راشفورد في صناعة هدف اليونايتد الأول بعدما اخترق الجبهة اليمنى للمطارق ومرر تمريرة عرضية ممتازة لخوان ماتا الذي سدد الكرة بامتياز لداخل الشباك، وبعد الهدف بدقيقة أنهى مورينيو تغييراته بإخراج ميختاريان وإشراك المدافع كريس سمولينج، وقد رد بعدها بيليتش بإخراج الجناح باييت وإشراك المهاجم أندي كارول.
اليونايتد كاد أن يحسم النتيجة لصالحه قبل ربع ساعة من النهاية بعد تمريرة عرضية جديدة من راشفورد لكن بول بوجبا سدد الكرة لخارج المرمى، ليُسدد الإنجليزي الشاب بعدها بنفسه لكن الحارس راندولف تصدى للكرة.

وعند الدقيقة 77، نجح إبراهيموفيتش في فعل ما عجز عنه زميليه بعدما سدد بقوة تجاه المرمى ليُسجل الهدف الثاني لليونايتد، وإن أظهرت الإعادة التلفزية وجوده في موقع التسلل حين استلم الكرة من زميله ماتا.
وقد سمح هذا الهدف لليونايتد بإنهاء المباراة دون مشاكل بل كاد أن يزيد غلته من الأهداف مرارًا لكن بوجبا وراشفورد وأندير هيرارا أهدروا كل الفرص لينتهي اللقاء بانتصار جديد لرجال مورينيو يسمح لهم بالاقتراب من دخول المربع الذهبي، إذ باتوا على بعد نقطة واحدة فقط من المركز الرابع الذي يحتله آرسنال لكن بمباراة واحدة أقل.


Noureddine Amara
كاتب المقالة
كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع IPTV TUNISIE .

جديد قسم : منتدي فضفضة قسم الفضائيات

إرسال تعليق